مجرد أنثى

يحرقني حنيني للتلاشي في المستحيل واتهاوى متعبة عند نهاية يوم مجنون …….

يقتلني هذياني بك….كإدماني تعاطي الموسيقا ادمنك…….

وكما شغفي لأزهار البنفسج ورائحة الياسمين في صباح تموزي موشح بالندى ……

أتوق للإبحار بين ذراعيك…..

يا أنت ويا انا وقد ضاعا ببعضهما ولم يبق منهما سوى الالف واقفة توحد مابينهما

أما الكيمياء هي ألف ليلة وجرح

جرح ترك ندبة

ندبة اعيتني كلما لمحتها

لحظ اطاح بعقلي عرض الحائط

كيمياؤك كانت حديث العلم

لم تجد تفسيرا

أهي خدر؟

أم عطر

أم تعويذة صنعها ملوك السحر والجان

مازالت يا أيها العابر تفوح من مسامي

تؤرقني تسحبني كما موج يخفي الرمل

 حالة رعاف روح دائم أصابتني مذ رحلت

تحلل دمي وأصبح دون لون

أدركت بحق الإله أنك كنت ضمادا يسد منافذ جنون روحي

سكنتني بعدك كل وحشة الأرض

 و أرعبتني كل ألوان السماء

مؤرقة أنا بفصام شخّصوه فتبين أن اسمه أنت

و ذاك المقهى العتيق لفظني و فنجان قهوتي

إذ ضبطت بحالة ثمالة بأنت

 يا أنا المكسينة

و يا أنت أين رحلت

عد….. ولا تنسى أن تحضر معك…..

 ما تبقى من نبيذ روحي داخل قارورة حنينك

تهاوت روحي
وتهاديت عند حافة المنحدر
اتلاشى …اتكون
اتضور ….واتكور
…على ذاتي
ذات حنين
تختفي الأشياء وارء الأفق
واتحول نحو اللا أفق
انظر خلفي…خلفهم
انعتق…أخلق
واعود
فهل من مجيب؟

مجرد أنثى : ما عدت اعرف كم مرة كرهت الحنين إليك

ولا أعرف متى سأستطيع التوقف عن عشق عينيك

=============== 

آدم: أكرهت الحنين؟

أم عدد مرات نوبات الحنين؟

إذا كنت للعد تجيدين…

فعُدى و عُدى و لن تملين…

فغيرى لن تعشقين…

وفى فلكى كم ستدورين…

و عن عشق عينيّ…

وعداً : لن تتوقفين

================ أقرأ باقي الموضوع »

ما زلت أعد النجوم
وأمتطي الغيوم
ما زلت أحلم برائحة الكعك المعجونة بضحكة طفل صغير
و ما زالت عيناي شاخصتان نحو الأفق البعيد
و سأبقى أنتظر حلمي ما حييت

 عندما أتاني سؤالك “كيف حالك؟” وددت لو أستطع أن أجيبك: لو تعلم كم أتألم بسببك, مخنوقة حد الوجع.

دفنت الكلمات في حنجرتي وقتها و غصت عيناي بالدموع …

تذكرت أنك يوما ما أشعلت نارا داخلي….جعلتني آلهة …كنت عشتارك…فجأة صحوت من حلم و إذ بكل هذا كان مجرد رؤيا…هلوسات لا وجود لها…اكتشفت حينها أنني لم أكن عشتارك ولا حتى مومسك…كنت فقط رقما …مجرد نصر جديد تعبئ به جعبتك المتخمة بكافة ألوان النساء وعطورهن التي طغت على رائحتك الذكورية…..لا أعلم هل دور كازانوفا يستهويك؟ ولكن لا بأس كان يمكنك الإبقاء على أدنى حد من انسانيتي و الاستمرار في لعبة الحب وقتا أطول….ثم اختراع صحراء كاملة تدفن بها أكاذيبك. أقرأ باقي الموضوع »

أريد الرحيل….

الى ما رواء النجوم لا بل ابعد…

حيث لا يطالنا هم و لا حتى بشر…

اريد اغتيال القسوة بعبير الزهر

“قلت: دعيني اسافر معك”

و أن اتبلل بقطرات ندى بتلات العشق

و تتفتح هذي البتلات على مهل في كل جزء من روحي

وبعد ان تتفتح و تتخم عطرا….

تتساقط وريقاتها على روحك

و تمسح ما بقي من تعب قد فاح من مسامك

عطر اليداية

قررت الانتساب إلى حزب الياسمين إذ لم يبق في عنقي مكان لحقد الطيور الجارحة

بيلسان

اللوتس

و للعمر بقية

يوليو 2017
ن ث ع خ ج س د
« فبراير    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31  

Blog Stats

  • 111,389 hits

clicking from various places

free counters

where r u

network blogs

CHATTING

twitter